قصص سكس جارتي المحرومه قصص نيك

7K
Share
Copy the link

قصص سكس جارتي المحرومه قصص نيك مصرية ساخنه جدا في الشقه مع شرموطه عربيه تعشق الجنس مطلقه تتناك من جارها الجديد خبره جدا يمتع كسها الهايج بكل الاوضاع الساخنه والمثيره .

قصص سكس جارتي المكنه تعشق مص الزب وتركب عليه واحلي كلام ساخن جدا يهيج اي حدا اه اه .

قصص سكس عربي جديده شاهدها علي موقعي سكس عرب.

شاهد القصه .

قصص سكس
قصص سكس

ايام الحصار في العراق كانت المرتبات قليله

فكنت كلما اقبض المرتب اذهب الى سوق الجمله

لشراء حاجات البيت لشهر كامل

واهم حاجه كنت اشتري سجائر تكفيني الشهر

فكنت اوفر بعض المال

الذهاب الى سوق الجمله كان متعب بالسياره وصعب جدا ايجاد مكان لركنها

فكنت اذهب بالسياره الى محطة النقل العام

واذهب بالمواصلات الى هناك

وكان هناك تكسيات تعمل بالنفر كنت استخدمها لانها اسرع

في احدى المرات بعد التسوق رجعت الى مكان التكسيات

فوجدت محل لبيع الكاسيتات وكنت اريد كاسيت لاحد المطربين القدماء لكوني اعشق الغناء القديم

دخلت المحل واذا بسيدة جالسة على كرسي وتتكلم مع صاحب المحل

قمة في الجمال وجها وجسما فوقفت مندهشا من جمالها وانظر اليها

فانتبهت لي وتجاوبت معي

فبقيت في المحل معها وكنت اتحجج باي كلام مع البائع كي لا ينتبه لنا قصص سكس

وخرجت هي قبلي فخرجت بعدها

ووجدتها واقفه تنتظر نفس التكسي الذي اريده

فقلت لها انك ذاهبه الى المنطقه الفلانيه

قالت نعم فقلت لها وانا كذلك

انتظري وساخذ الكرسي الامامي لنا ولا تاتي الا بعد ان اقول لكي

فاخذت الكرسي الامامي لاول سيارة آتيه

وكان بصعوبه لشدة الازدحام واشرت لها ان تاتي

فجلسنا مع بعض وكانت يدي على ظهرها لصغر المكان

ولكن لم يتكلم احد حيث ضنوها زوجتي

قالت لا اعتقد انك تسكن في نفس المنطقه

قلت لها سيارتي في الموقف وسناخذها من هناك واوصلك الى بيتك

وصلنا الى الموقف فاخذتها الى سيارتي وركبت معي

تعرفت عليها وكانت متزوجه وساكنه قريبه من بيتي

وابدت اعجابها بي كما ابديت لها اعجابي بها

وطلبت منها ان نلتقي في اي مكان عام لنتعرف على بعض

وكانت بيدي مجله اسبوعيه

فكتبت لها تلفوني في العمل وقلت لها اتصلي بي في اي يوم

من 10 الى 12 صباحا فاكون اكيد موجود في مكتبي

عدت ثلاثة ايام وايست منها

اتصلت في اليوم الرابع وقالت انها كانت مشغوله بزوجها والاولاد ولم تستطع الاتصال بي

فطلبت مقابلتها فقالت تعال الى المكان الذي انزلتني به الساعه 10 صباحا غدا

ذهبت الى الموعد واتت فصعدت في السياره

وذهبت بها الى مطعم في منطقة الكاظميه في بغداد

فهذه المطقه ياتيها العراقيون من كل مكان لغرض زيارة الامام الكاظم

فجلسنا في المطعم وطلبت لنا بعض الاكل

وبدانا بالحديث وابديت اعجابي يها واشتياقي للنفراد بها

وابدت اشتياقها هي ايضا

فقلت لها ايعجبك ان ندخل احد الفنادق هنا

استغربت وقالت كيف فانهم يطلبون البطاقات

فقلت لها ولا يهمك معي بطاقتي وبطاقة زوجتي وستكونين بدلها

وافقت وذهبنا الى اقرب فندق واختليت بها في احدى الغرف

جلسنا على السرير

وبدانا باحلى قبلة ومص شفايف

وابتدات افتح لها قميصها وامسك صدرها والعب به

انزعتها القميص والستبان

وبدات ارضع صدرها كالطفل الجائع

فبدات اهاتها تزيد

نزعت انا ملابسي وبقيت بالاندر فقط

وقلعتها ملابسها وابقيت اندرها

والتقى جسدينا معا ونمت فوقها ارضع صدرها وهي تتلوى تحتي

الى ان زادت اهاتها ومحنتها

فقلت لها اتخلعين الاندر

فخلعته هي بنفسها ومدت يدها الي وانزعتني الاندر

وابتدات تلعب بزبي الذي كان كالحديد

فتحت رجليها وادخلت زبي في كسها

فادخلته كله وابقيته كله في كسها من دون ان اتحرك

فبدات هي بالحركة

فهيجتني جدا وبعد وقت قصير جدا لم اتحمل وقذفت حممي في كسها

ولم اخرج زبي منها

فقالت لي دعني اغسل كسي من منيك ونكمل

ذهبت الى الحمام

وعادت

وبدات معها من الاول كاني لم اقذف بها

فتحت رجليها واخذت افرش زبي على كسها

الى ان رفعت جسدها ليدخل زبي في كسها

فاخذت ادخل واخرج زبي من كسها

الى ان رايتها استمتعت وقذفت شهوتها على زبي

فقذفت لبني في كسها

فقالت لي لقد تاخرت

قمنا الى الحمام وتحممنا

ولبسنا ملابسنا وخرجنا

اثناء سيرنا الى بيتها طلبت منها ان نلتقي ثانية وياريت كل يوم

ضحكت وقالت هل عجبتك الى هذه الدرجه

قلت لها نعم عجبتيني جدا

فقالت وانت ايضا لقد جعلتني اتي بشهوتي وليس كزوجي

فهو يدخل زبه في كسي ويقذف قبل ان اصل الى شهوتي

فاتفقت معها على ان تتصل بي في اي وقت تقدر فيه على مغادرة البيت والذهاب معي الى الاوتيل

اتصلت بي بعد اسبوع

فذهبت لها واخذتها الى فندق ثاني

دخلنا الغرفه وجلسنا على السرير

وبدانا بخلع ملابسنا

فطلبت منها ان تذهب الى الحمام لتغسل كسها اولا

استغربت وقالت لماذا هل هناك شيء في كسي لم يعجبك

قلت لها اغسليه وستستمتعين اكثر هذه المره

عادت بعد ان غسلت كسها

فنيمتها ونمت فوقها وبدات ارضع صدرها والحس جسمها

ونزلت على كسها ففتحت رجليها وبدات الحس كسها

وفتحته بيدي وادخلت لساني فيه

وبدات انيكها بلساني ادخله واخرجه في كسها

وامص زنبورها

الى ان جائت شهوتها فمصصت كسها واخذت شهوتها كلها في فمي

وصعدت الى فمها وقلت لها ذوقي عسل كسك الشهي

فاخذت فمي بيديها ومصت عسل كسها من فمي

وهاجت هيجان لم اشاهد مثله مع اي سيدة قبلها

وخذت زبي ودفعته في كسها

وبدات انيك فيها

وقبل ان اقذف اخرجت زبي من كسها وقذفت على بطنها

فقالت لم فعلت هذا كنت اريد ان اتمتع بحرارة منيك في كسي

فقلت لها انتظري فانا لم اشبع من مص ولحس كسك ولا اريد ان يكون فيه منيي

فاخذت فمي ومصته ولم تترك لساني

وقالت لي اريد ان اقطع لسانك واجعله في كسي

نزلت على كسها مرة اخرى الحس وامص زنبورها وانيكها بلساني

الى ان انزلت شهوتها في فمي حيث مصيت كل ما نزل من كسها

فقالت لي تعال لاشاركك عسل كسي

فقبلتها من فمها ومصت شفايفي ولساني وقالت ما احلى طعم عسلي ااعجبك

فنزلت مرة اخرى على كسها مصا ولحسا الى ان جائت شهوتها في فمي

فقلت لها هذه المرة لن اشاركك عسل كسك فهو لي كله

فمسكت راسي بكلتا يديها واخذت تمص شفايفي ولساني وتلطع فمي وشواربي

واخذت زبي وادخلته في كسها

وقالت هذه المرة متعني بحرارة منييك في كسي

ابتديت اتحرك صعودا ونزولا عليها الى ان قذفت منيي في كسها

فقالت لم اتمتع مثل هذه المتعه قبل هذه المرة نهائيا

فاني حتى لم احلم بمثل هذه النيكه

تحممنا وخرجنا واوصلتها الى قريب بيتها واتفقنا على ان تتصل بي باقرب وقت

اتصلت بي بعد تقريبا عشرة ايام فعاتبتها لذلك

فقالت عندما اراك غدا ساشرح لك لماذا تاخرت عليك

ذهبت اليها في اليوم الثاني

فاتت الي ولكن معها سيدة اخرى

عرفتني عليها وقال فلانه جارتي وتريد ان ترافقني

استغربت وقلت لها اهلا وسهلا

فذهبت بهم الى مطعم لناكل اولا لاني لاادري ماذا يريدون مني

فقالت للجرسون لف لنا الاكل سناخذه معنا

وقالت هيا بنا الى الاوتيل

فطلبت غرفة اكبر لنا نحن الثلاثه على اساس انها زوجتي وجارتي واعطيت البطائق الى

الاستعلامات ليسجلوها وكانت الثانيه معها بطاقتها

دخلنا سوية الغرفة وانا منبهر ولا ادري ما اقول او ما افعل فانا في موقف غريب

بدات صاحبتي الكلام وقالت اراك مستغرب من الموقف

فقلت لها لااعلم ما تريدين انتي وصاحبتك مني

فضحكن الاثنين فقالت صاحبتي

هذه جارتي وانا على علاقة سحاقيه معها

فازواجنا الاثنين غير مهتمين بنا ولا يكيفوننا في العلاقه الزوجيه

فقررنا ان نريح بعضنا معا ولا احد يشك بنا فاننا سيدات جارات ونجتمع في شقة احدنا

ونتساحق لنريح نفسنا جنسيا

وبعد ان كلمتها عنك وما فعلت بي وقمة السعادة والنشوه التي اوصلتني اليها

طلبت مني ان تشاركني بك

فهمت ماذا يريدون

فقلت لهن تعالن الى السرير لناخذ راحتنا فنمت وسطهن فقمن بخلع ملابسهن

وانزعنني ملابسي وبقينا ملط ثلاثتنا

تمعنت بجسد صاحبتها فوجدها كجسد صاحبتي بالجمال

فبدات اقبل صاحبتي والثانيه مسكتني من ظهري ووضعت كسها على طيزي

وبدات تحك كسها على طيزي وعلت اهاتها

فاخذتني من صاحبتي واخذت تمص ساني وشفايفي

فاخذت صاحبتي مكانها على طيزي واخذت تحك كسها عليه

نزلت على كس صاحبتي لحسا ومصا ونيك بلساني الى ان جائت شهوتها في فمي

فاخذت صاحبتها فمي ومصته وقالت لها

ان عسل كسك احلى على لسانه من لساني حين الطع كسك

فاخذت الثانيه وفتحت رجليها واخذت كسها في فمي لحسا ومصا ونيك بلساني الى ان جائت شهوتها في فمي

فقلت لها ذوقي طعم عسل كسك وقارني اي كس طعمه احلى

فمصت لساني وقالت عسل كسها احلى

فاخذت زبي وادخلته في كسها

وبدات انيكها واتت صاحبتي من خلفي ووضعت كسها على طيزي

فكنت انا احك لها كسها بطيزي لكوني اتحرك فوق صاحبتها

اتت شهوتها صاحبتي

وجلست خلفي واخذت تلعب بخصوتي وتلحس مابين خرمي وخصوتي

حتى زادت شهوتي فقذفت منيي في كس صاحبتها فملاته

فقالت ماهذا الذي قذفته

فقلت لها هذا ماقامت به صاحبتك من لحس فهيجتني جدا

ارتحنا قليلا

فقالت لي صاحبتي حان دوري الان فكسي عطشان لمنييك

ففتحت رجليها وادخلت زبي في كسها

فقامت صاحبتها وعملت نفس الشيء حكت كسها في طيزي

ثم بدات تلحس لي مابين خرمي وخصوتي

حتى ابتدات اقذف في كس صاحبتي واصرخ من النشوة وملات لها كسها

فجلسن يضحكن مما حصل وانا معهم

فقلت لهم هذه اول مرة لي استمتع مثل هذه المتعه

وهن قلن ايضا نحن استمتعنا كذلك متعة لم نكن نحلم بها

فاتفقنا على ان تتكرر لقائاتنا سوية كل مرة

فقلت لهم يجب هذا فلن نفترق بعد هذه المتعه ايدا

وقلت لصاحبتي هاتفي معك ورتبي لقائاتنا معا كل مرة

اوصلتهم قريب عمارتهم

اتصلت بي صاحبتي بعد اسبوع تقريبا وقالت تعال غدا فنحن ننتظرك

ذهبت اليهن في الموعد وذهبنا الى الاوتيل

وبعد ان خلعنا ملابسنا قلت لهن

قلتن لي انكن تتساحقن مع بعض ولا اعلم كيف هذا ولم اشاهده قبل

فاريدكن ان تتساحقن امامي هذه المرة قبل ان انيككن

فبدان يقبلن بعض ويمصن شفايف بعض

ونزلت صاحبتي على صدر صاحبتها مصا ورضعا

وصاحبتها تتاوه تحتها

ففتحت ساقيها واخذت تلعب بكس صاحبتها بيدها

الى ان جائت شهوتها

فاخذت صاحبتها صاحبتي ونيمتها على ظهرها

ووضعت كسها على فم صاحبتي واخذت تلحس كس صاحبتي

بوضع 69

لم استحمل المنظر

فاتيت على صاحبتها وهي فوق صاحبتي وصاحبتي تلحس كسها

فادخلت زبي في كسها وبدات انيكها

فقامت صاحبتي بلحس خرمي وخصوتي ولم استحمل

فقذفت منيي في كس صاحبتها

فقالت صاحبتها اراك لم تستحمل وقذفت في كسي سريعا هذه المره

ولم تمتعني كثيرا بزبك

فقلت لها لم استحمل لحس خصوتي

فقالت لصاحبتي اذن عتبي عليكي انت التي لم تجعليني استمتع بزبه

فاخذن يضحكن

نمت بينهن واخذت اقبل صاحبتي فاخذت صاحبتها تحك كسها على طيزي

وبعد ان اتت شهوتها قلت لها قومي اغسلي كسك من منيي لالحسه وامتعك

فقامت وغسلت كسها

فاخذت كسها في فمي لحس وعض ومص بزنبورها

وادخلت لساني في كسها بعد ان فتحته هي بيديها

وبدات انيكها بلساني وقلت لها هذا بدل زبي

الى ان جائت شهوتها في فمي وبلعت كل شهوتها فقالت لم تترك لي شيئا يا طماع

وضحكنا وارتحنا قليلا

فقالت صاحبتي الان دور كسي فهو مشتاق جدا لزبك

اخذت وضع الدوكي

فاتيت خلفها فقامت صاحبتها برضع زبي لترطبه

وادخلته بيدها في كس صاحبتي

وقالت لها انا خدامة كسكي حبيبتي

فاخذت انيك بصاحبتي وطولت الى ان جائت شهوتي فوضع الدوكي ليس مفضلا عندي

فاتت شهوت صاحبتي على زبي وهو في كسها

ارتحنا قليلا فقلن لقد تاخرنا فالاولاد في المدارس وعلى وشك ان ياتوا

اوصلتهم الى قرب عمارتهم وتركتهم واتفقنا على ان يتصلو بي في اقرب وقت

وقبل ان نلتقي مرة اخرى

قام اللعين بوش باحتلال العراق

فتدمر مكان عملي وذهب تلفون عملي

ولم استطع الاتصال بهم لعدم معرفتي لتلفون صاحبتي

فهي لم تعلمني به كي لااتصل بها واسبب لها مشاكل مع زوجها

فكانت هي التي تتصل بي

ولم تتكرر لقائاتنا سوية او مع احداهما مرة اخرى

Comments